آخر تحديث للموقع: 2018-02-24 10:37:09
 مجلس الأمن يؤجل التصويت على الهدنة الإنسانية في سوريااتهام 13 روسيا بالتدخل في الانتخابات الرئاسية الأمريكية17 قتيلا على الأقل في إطلاق نار في مدرسة ثانوية بولاية فلوريدا الأمريكيةالهلال يكتفي بنقطة أمام العين على ملعبه الجديدملعب أتليتكو مدريد يستضيف نهائي كأس ملك إسبانيا ب 21 ابرايل برشلونة يواصل نزيف النقاط ويتعادل مع خيتافيتكلفة إعادة إعمار العراق "تتجاوز 88 مليار دولار"سلاح الجو الإسرائيلي: الضربات التي شنتها إسرائيل في سوريا تعد الأكبر منذ 1982قائد محور البيضاء قائد اللواء 117 في حوار خاص لخبر برسالشيخ حسين عبدالله السوادي يدشن بمارس 2018 دوري الشيخ / الخضر عبدربه السوادي
سحقــــــاً للعنصريه المـــقيـــته
2013-11-28 15:52:37 (65678) _READS

 

تزآمناً مع ماتشهده محافظة البيضآء من تدهور الاوضاع فيها .. كان من المفترض ان يقوم /اعلاميي وصحفيوا\\\\\\\\البيضاء بالمساهمه في تعزيز دور الاعلام في عملية التنميه المستدآمه وتعزيز الوعي المجتمعي بقيم الديمقراطيه ،وثقافة حقوق الانسان
ونبذ العنف والتطرف....
ألا ان بعض منتسبيه وللأسف امتلإت قلوبهم بالامراض الحزبيه والشخصنه.. مما جعلم يستخدمون الاعلام النزيه وسيله وليس غآيه... فتجد اقلامهم تصاب بالاسهال الشديد عند تمجيد وتقديس اشخاص ليسوا أهلا للمدح والثنآء .. وكذآ تجدهم يستخدمون اسلوب البذآءه ، وكيل التهم والعدآء للاخريين و.. و...الخ.. فهل حقآ يستحق هؤلا
ان نطلق عليهم اعلاميين وصحفيين ؟؟؟ 
تبآ لإعلام كهذآ منسبيه يرتدون أقنعه مزيفه ليخدعوا بها الآخرين محاولين ان يظهروا وجهآ جميلاً.....
ما هكذآ االاقلام الحره والنزيهه ... وليست هي الوطنيه ..
فالصحافه اخلاقاً .. والوطنيه تعمل ولا تتكلم يا ساده ....
فلماذا كل هذه الاعمال التي لاتليق بكم كاعلاميين وصحفيين ...؟؟؟؟

وهل اصبحت المصلحه الحزبيه اغلى من مصلحة المحافظه ؟؟؟
فرسالتنا لهؤلا :-

نقول لهم اعملو بضمائر حيه ,, وابدأوا مرحلة قبول الاخر .. ووحدو الجهد خلف مصالح المحافظه بدل مصالح الاحزاب ,,, فهي فوق الاحزاب ,,,,

ولا تنسو أن المصلحه الحزبيه :

دائماً هي الصخره التي تتحطم عليها قيم المبادى الانسانيه ,,,

( فقليل من الانصاف يا شياب )

ختـــــــــآماً :-
من أعماق قلوبنا نشكر كل الشرفآء من حاملي الاقلام الحره والنزيهه التي من تخدم محافظتنا الجريحه ,, وفي المقابل نتمنى من اصحاب المناطقيه الذين لازالو مكلبشين احزابهم الفاشله ان يقتدو بهؤلا ليعكسو سلبيات الافكار التي ارتسمت في اذهان المواطنيين عن الاعلام



مظلات وسواتر
مظلات 

_PRINT

التعليقات

إضافة تعليق